الرئيسية / أخر الاخبار / في البحر … بقلم محمد الحديني

في البحر … بقلم محمد الحديني

عندما تزداد التجاعيد في وجه الصمت
وترتدي الشمس ثوب العتمة،
ستكون النهاية وشيكة..

في البحر ثمة دوامة سحيقة،
تفور قاذفة ما في بطنها..
على الشاطيء:
ساعات،
زجاجات،
مسابح،
صناديق مغلقة،
مخطوطات،
إطارات صور
وأشياء أخرى
ينهض من بينها غريق مُغطى بالزبد
ويعدو على رمال لا تُظهر آثار أقدامه
ليلتحق بآخرين مصطفين
لأخذ صورة سيلفي جماعية
يتوسطهم المصور الأعمى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *